أزمور : هبة ملكية للشرفاء الشوفانيين بمناسبة موسم مولاي بوشعيب السارية

المذكرة السياحية

أشرف السيد محمد سعد الدين سميج مكلف بمهمة بالحجابة الملكية، اليوم الثلاثاء، على تسليم هبة ملكية للشرفاء الشوفانيين، وذلك بمناسبة انعقاد موسم الولي الصالح مولاي بوشعيب السارية دفين أزمور.

واستفاد من الهبة الملكية ما مجموعه 188 شخصا، بمناسبة هذا الموسم الذي أقيم في جماعة أزمور (إقليم الجديدة).

في هذا الإطار جرى توزيع الهبة الملكية بمقر الجماعة لفائدة 120 أسرة معوزة، من بينهم 10 أشخاص يعانون من مرض السكري، و10 آخرين من الفشل الكلوي.

بعد ذلك قام السيد محمد سعد الدين سميج والوفد المرافق له بزيارة ضريح مولاي بوشعيب السارية، حيث رفعت أكف الضراعة إلى العلي القدير بأن يحفظ أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وسائر الأسرة الملكية الشريفة.

كما رفعت أكف الضراعة إلى العلي القدير بأن يتغمد برحمته الواسعة جلالة المغفور لهما محمد الخامس والحسن الثاني طيب الله ثراهما.

وجرى تسليم الهبة الملكية بهذه المناسبة لمحافظ ضريح مولاي بوشعيب السارية، وذلك خلال حفل ديني أقيم على وجه الخصوص بحضور الكاتب العام لعمالة إقليم الجديدة، ورئيسي المجلس الإقليمي وجماعة أزمور، والمندوب الإقليمي للأوقاف والشؤون الإسلامية، ورئيس المجلس العلمي المحلي، وشخصيات مدنية وعسكرية.

بالإضافة إلى الشرفاء الشوفانيين ، فإن الاستفادة من هذه الهبة الملكية تشمل أيضا العديد من الأسر المحتاجة، والطلاب من حفظة القرآن الكريم، والأيتام ومرضى السكري بالإضافة إلى ضعاف البصر.

وأعرب السيد عبد الله الشوفاني محافظ ضريح مولاي بوشعيب السارية، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، نيابة عن الشرفاء الشوفانيين، عن سروره واعتزازه بهذه الهبة الملكية، معربا في الوقت ذاته عن عميق شكره وامتنانه لجلالة الملك على عنايته السامية.

وأكد تمسك الشرفاء الشوفانيين الراسخ بالعرش العلوي المجيد، وتعبئتهم المستمرة خلف جلالة الملك.

بالإضافة إلى ذلك، تم توزيع مجموعات تتكون من أزواج من النظارات ، و10 كراسي متحركة وعدة أشياء أخرى ، على أشخاص من ضعاف البصري وذوي الاحتياجات الخاصة والأطفال الأيتام في منطقة أزمور.