السوق النقدية تتطور بشكل متوازن (مركز التجاري للأبحاث)

المذكرة السياحية

 أفاد مركز التجاري للأبحاث (AGR)، بأن السوق النقدية تتطور بشكل متوازن في انتظار الاجتماع الثالث للسياسة النقدية لبنك المغرب.

وأشار فرع “التجاري وفابنك”، في مذكرته الأخيرة “Weekly Hebdo Taux – Fixed Income”، المتعلقة بالأسبوع الممتد من 09 إلى 15 شتنبر، إلى أن هذا الاجتماع، المرتقب بتاريخ 27 شتنبر الجاري، “منتظر جدا” من طرف المستثمرين في سياق ارتفاع التضخم.

وأكد المركز أنه وفي هذا السياق، استجاب البنك المركزي لإجمالي الطلب البنكي خلال هذا الأسبوع، مبرزا أن التسبيقات لمدة 7 أيام بلغت 37,3 مليار درهم، مقابل 36,2 مليار درهم قبل أسبوع.

وظلت أسعار الفائدة بين البنوك متماشية مع سعر الفائدة الرئيسي، بينما تمدد مؤشر MONIA ( متوسط المؤشر المغربي: المؤشر النقدي المرجعي للقياس اليومي المحسوب على أساس معاملات إعادة الشراء التي تم تسليمها مع سندات الخزانة كضمان) إلى 1,41 %.

وبهذا الصدد، بلغ إجمالي تدخلات البنك المركزي عن طريق عملياته الرئيسية 101,7 مليار درهم، ضمنها 64,4 مليار درهم على شكل قروض مضمونة، ومبادلة الصرف وعمليات إعادة الشراء على المدى الطويل.

من جهتها، ضاعفت الخزينة العامة ثلاث مرات توظيفاتها المتعلقة بفوائض الخزينة. 

وارتفعت هذه الأخيرة بـ4,5 مليار درهم في غضون أسبوع. وبلغ بذلك الجاري على بياض وعن طريق إعادة الشراء 6,7 مليار درهم، بما فيها 3,5 مليار درهم على شكل إعادة الشراء.