انتحار سجين معتقل في إطار قانون مكافحة الإرهاب

المذكرة السياحية

أعلنت إدارة السجن المركزي بالقنيطرة أن السجين (ز.و)، المعتقل قيد حياته بهذه المؤسسة على خلفية قانون مكافحة الإرهاب، قد أقدم ،مساء يوم الاثنين حوالي الساعة السابعة مساء، على الانتحار شنقا، وذلك باستخدام قطعة قماش انتزعها من غطائه وقام بربطها إلى ماسورة المياه داخل غرفته.
وذكر بلاغ لإدارة السجن أن السجين الهالك كان يعاني من مرض نفسي، حيث كان يتناول الأدوية التي وصفت له من طرف طبيب المؤسسة.

وأشار الى أن السجين المذكور كان يبدو متأثرا بتعرض زوجته لـ”النصب” على يد أحد الأشخاص، حيث قام هذا الأخير بالاستيلاء على سيارته وعلى ممتلكات أخرى له، وهو ما كان موضوع مسطرة قضائية.

وخلص المصدر ذاته إلى أنه تم إشعار النيابة العامة المختصة وكذا عائلة السجين المتوفى، وذلك وفقا لما ينص عليه القانون المنظم للمؤسسات السجنية.