السيد بوريطة يتباحث مع نظيره السلوفيني

المذكرة السياحية

أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة، اليوم الخميس، مباحثات هاتفية مع وزير شؤون خارجية سلوفينيا، السيد أنزي لوغار.

وذكر بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، أن الوزيرين أشادا، خلال هذه المباحثات، بالعلاقات الثنائية المتميزة ودينامية تطويرها، من خلال تعزيز الحوار والتشاور السياسي، وكذا النهوض بالتعاون الاقتصادي.

وأضاف المصدر ذاته، أن الطرفين اتفقا على العمل سويا باتجاه مناطق أخرى، وتثمين مؤهلات كل من المغرب كبوابة لإفريقيا، وسلوفينيا كبوابة لأوروبا الشرقية.

وأشار البلاغ إلى أن السيد لوغار، وبعد أن ذكر، بهذه المناسبة، بالمكانة المركزية لمسألة الجوار الجنوبي من منظور رئاسة سلوفينيا للاتحاد الأوروبي، سلط الضوء على دور المغرب، الشريك الاستراتيجي للاتحاد الأوروبي وقطب استقرار بحوض البحر الأبيض المتوسط وإفريقيا، مضيفا أن الوزيرين سجلا تقارب وجهات نظرهما حول العديد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وأشاد السيد لوغار، في هذا الصدد، بجهود المغرب ومساهمته في حل الأزمة الليبية.