وفاة شخص يبلغ من العمر 67 سنة كان موضوعا تحت تدبير الحراسة جراء مضاعفات سقوطه عرضيا أثناء محاولته الفرار

المذكرة السياحية

علم لدى ولاية أمن تطوان، مساء يوم الأحد، أن شخصا يبلغ من العمر 67 سنة، كان موضوعا تحت تدبير الحراسة على خلفية الاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بترويج الأقراص الطبية المخدرة، توفي جراء مضاعفات سقوطه عرضيا أثناء محاولته الفرار.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن المعطيات الأولية للبحث تشير إلى قيام المشتبه فيه بمحاولة الفرار من خلال القفز من الطابق الثاني لمقر ولاية الأمن حيث يجري إخضاعه لبحث قضائي من أجل تورطه في قضية تتعلق بحجز 7372 قرص طبي مخدر بمدينة مرتيل أول أمس الجمعة، قبل أن يتم ضبطه بعين المكان ونقله للمستشفى المحلي حيث وافته المنية فور وصوله لقسم المستعجلات.

وأضاف البلاغ أنه تم إيداع جثة الهالك بمستودع الأموات رهن التشريح الطبي، فيما فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد ظروف وملابسات هذه القضية.