إدارة السجن المحلي بالناظور 2 تنفي ما تم ترويجه بشأن تعرض سجين “للاعتداء والابتزاز” من طرف موظفين بالمؤسسة السجنية

المذكرة السياحية

نفت إدارة السجن المحلي بالناظور 2 ، ما تم ترويجه عبر شريط فيديو ببعض المواقع الإلكترونية يدعي صاحبه من خلاله تعرضه “للاعتداء والإبتزاز” من طرف موظفين بهذه المؤسسة السجنية .

وأبرزت المؤسسة السجنية ، في بيان توضيحي اليوم الأربعاء، أن ما ورد في هذا الفيديو “لا أساس له من الصحة، وقد جاء كرد فعل من السجين المعني على تطبيق موظفي المؤسسة السجنية للقانون بضبط تحركاته، وعلى رفض طلبه للعمل داخل المؤسسة السجنية لعدم استيفائه الشروط المطلوبة، وكذا رفضه الخضوع لعمليات التفتيش والتفتيش المضاد كما ينص عليه القانون”.

وأضاف البيان أن ادعاءات المعني بالأمر بـ “التعرض للتعنيف والتعذيب والعنصرية والحكرة ومنح إتاوات إلى الموظفين”، “لا أساس لها من الصحة”، مشيرا إلى أن “المعني بالأمر لم يتعرض لأي شكل من أشكال التعذيب ولم يسبق له أن تقدم بأية شكاية تفيد تعرضه للتعذيب أو الابتزاز”.

وذكر المصدر ذاته، أن النزيل المعني والمعتقل حاليا بالسجن المحلي بالناظور 2 “سيئ السلوك ومن ذوي السوابق، وقد تم ضبطه مرات عديدة وهو يحاول تسريب الممنوعات والهواتف النقالة إلى داخل المؤسسة، وهو ما كان يتم التعاطي معه وفقا للضوابط القانونية المعمول بها داخل المؤسسة السجنية”.

وخلص المصدر إلى أن المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، “إذ تؤكد أن ترويج هذه المغالطات هدفه حصول النزيل المعني على معاملة تفضيلية وتمتيعه بامتيازات خارجة عن القانون، فإنها عازمة على التصدي لمثل هذه الممارسات وفقا للقوانين التنظيمية المعمول بها”.