وزيرة خارجية غانا تدعو إلى تعميق العلاقات الاقتصادية مع المغرب

المذكرة السياحية

دعت وزيرة الشؤون الخارجية والإندماج الإقليمي بجمهورية غانا ، شيرلي أيوركور بوتشوي ، إلى تعميق العلاقات الاقتصادية بين المغرب وغانا ، على ضوء دخول اتفاقية المنطقة الحرة للتبادل القاري الإفريقي إلى حيز الوجود.

وشددت الدبلوماسية الغانية ، خلال لقاء عقدته مؤخرا في أكرا مع سفيرة المغرب بغانا إيمان واعديل ، على تعزيز العلاقات الثنائية ، خاصة بين القطاعين الخاص في البلدين، على ضوء دخول اتفاقية المنطقة الحرة للتبادل القاري الافريقي الى حيز الوجود ، والتي من شأنها تعزيز التجارة بين البلدان الإفريقية.

وبعد تسليطها الضوء على مناخ الأعمال الملائم في غانا وسياسة الحكومة حول مجالات التصنيع ، دعت الوزيرة الغانية المقاولات إلى الرفع من وتيرة الاستثمار في غانا.

وقالت ، في نفس السياق ، إن ” علاقاتنا الثنائية وصلت إلى مرحلة هامة في فبراير 2015 ، مع إطلاق اللجنة المشتركة الدائمة بين غانا والمغرب للتعاون المغربي-الغاني في الرباط” ، معربة عن استعدادها للتعاون مع السفيرة المغربية بغانا لتعزيز العلاقات الثنائية، التي يعود تاريخها لعدة عقود.

ومن جهة أخرى، أشادت بوتشوي بمساهمة المملكة المغربية في تنمية وتطوير الموارد البشرية ببلادها، حيث قدمت المنح الدراسية للشباب الغاني لمتابعة الدراسة في الجامعات المغربية.

من جانبها ، أعربت سفيرة المغرب عن عزمها مواصلة تعزيز التعاون بين البلدين ، من أجل تسهيل تنفيذ الاتفاقيات الموقعة بين البلدين، خلال زيارة صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى أكرا في فبراير من العام 2017.