سلا: إستئناف محاكمة المتورطين في جريمة إمليل الإرهابية

المذكرة السياحية

استأنفت صباح اليوم الخميس 27 يونيو 2019، بملحقة محكمة الاستئناف المكلفة بقضايا الإرهاب بسلا، محاكمة المتهمين الـ 24 في الجريمة الإرهابية، التي أدت إلى مقتل سائحتين إسكندنافيتين بمنطقة إمليل بإقليم الحوز.

وتم الاستماع صباح اليوم إلى مرافعات دفاع الضحيتين الاسكندنافيتين، قبل أن تُرفع الجلسة من أجل الإستراحة لمدة ساعة، على أن تستأنف بعد الرابعة عصرا لاستكمال مرافعة ممثل النيابة العامة.

وكانت الجلسة السابقة من المحاكمة قد استمعت إلى باقي المتهمين المشتبه بارتباطهم بمنفذي العملية الإجرامية، للوقوف على ظروف تأسيس الخلية الإرهابية، والذين تميزت أقوالهم بالتناقض، قبل أن تقرر تأجيل الجلسة وإعلان رفض الطلب الذي تقدم به دفاع المطالبين بالحق المدني.

وتجري جلسة اليوم على غرار الجلسات السابقة، وسط حراسة أمنية مشددة وحضور كبير لوسائل الإعلام الوطنية والأجنبية، وعائلات المتهمين والضحيتين.

ويتابع في هذا الملف 24 شخصا، في إطار القانون 02/03 المتعلق بمكافحة الإرهاب، وذلك من أجل تهم تتعلق بـ”تكوين عصابة إجرامية لإعداد وارتكاب أعمال إرهابية، والاعتداء عمدا على حياة الأشخاص، وارتكاب أعمال وحشية لتنفيذ فعل يعد جناية وحيازة واستعمال أسلحة ومحاولة صنع متفجرات، خلافا لأحكام القانون في إطار مشروع يهدف بالمس الخطير بالنظام العام بواسطة التخويف والترهيب، وعقد اجتماعات بدون ترخيص وتحريض على العنف، والإشادة بالإرهاب”.

وتتراوح عقوبة هذه التهم بين سنتين وست سنوات بالنسبة للمشيدين بالإرهاب، والإعدام والمؤبد للمتورطين في تنفيذ الجريمة، حسبما ينص عليه قانون 03/03 المتعلق بمكافحة الإرهاب.