الدورة الأولى لكأس القارات لرياضة البادل بمدينة الداخلة ما بين 15 و18 نونبر المقبل

المذكرة السياحية

تحتضن مدينة الداخلة ما بين 15 و18 نونبر المقبل الدورة الأولى لكأس القارات لرياضة البادل، وذلك بمشاركة 27 ناديا دوليا يمثلون القارات الخمس.

وأوضح المنظمون، خلال ندوة صحفية عقدت أمس الثلاثاء بالدار البيضاء لتسليط الضوء على هذه التظاهرة الرياضية، أن هذا الحدث الدولي سيستقطب أزيد من 200 مشارك من رياضيين وإعلاميين، فضلا عن مشجعين وهواة هذه الرياضة الذين سيحجون إلى المدينة لمساندة أنديتهم ولاعبيهم المفضلين، مؤكدين أنها ستسهم في التعريف بالمعالم السياحية لجهة الداخلة وادي الذهب وعاصمتها مدينة الداخلة.

وأوضح عضو مجلس جهة الداخلة وادي الذهب السيد الشيخ عمار، أن النسخة الأولى لكأس القارات لرياضة البادل بالداخلة، التي ينظمها المجلس بتنسيق مع عدة شركاء، ستعرف مشاركةممارسين لهذه اللعبة من أكثر من 20 بلدا من مختلف انحاء العالم.

وأشار إلى أن رياضة البادل تشهد انتشارا كبيرا على المستوى العالمي، مضيفا أن مدينة الداخلة صارت وجهة مفضلة للعديد من الممارسين لهذا النوع من الرياضات، الذين يحجون إليها بكثافة، وموضحا أن تنظيم هذه التظاهرة يأتي أيضا استجابة لهذا الإقبال المتزايد من عشاق هذه اللعبة على المدينة.

وأبرز أن تنظيم هذه التظاهرة الرياضية، بشراكة مع جمعية “نور سود أكسيون” والجمعية الأوروبية لأندية البادل، يندرج أيضا في إطار تعزيز الدينامية التي تشهدها هذه المنطقة من أجل الترويج لهذه الجهة، وتقوية جاذبيتها، بعدما أصبحت قبلة للسياح المغاربة والأجانب، خاصة منهم هواة الرياضات البحرية.

ومن جهته، أبرز رئيس جمعية (أفيرويس) فرنسا السيد سمير حاجيج، ما تزخر به هذه الجهة من مؤهلات سياحية وبنيوية تخول لها احتضان مثل هاته التظاهرات القارية والدولية.

ومن جانبه، أوضح نائب رئيس المجلس الجهوي للسياحة بالجهة، عمر العلوي، أن هذه التظاهرة القارية، التي ستقام لأول مرة في المغرب، ستستقطب العديد من السياح الأجانب، لتنضاف إلى باقي التظاهرات الرياضية التي تجلب العديد من عشاق هذا اللون الرياضي.