المنتدى الاقتصادي الدولي للأمريكيتين: المغرب يشارك في مؤتمر مونريال

المذكرة السياحية

انطلقت، أمس الإثنين بمونريال، أشغال المنتدى الاقتصادي الدولي للأمريكيتين، بمشاركة حوالي ستين بلدا، من بينها المغرب الذي يمثله وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة السيد عزيز رباح.

وتحت شعار “قيادة التغيير”، يخلد هذا الملتقى الذكرى ال25 للإعلان عن مؤتمر مونتريال بهدف تشجيع تبادل المعلومات والمناقشات الصريحة حول الرهانات الاقتصادية الكبرى الحالية وتسهيل اللقاءات بغية تطوير التبادلات الدولية.

ويعرف المؤتمر مشاركة قرابة 4200 مندوب من عالم الدبلوماسية والسياسة والاقتصاد والمال، إضافة إلى منظمات دولية وأعضاء من المجتمع المدني.

ويتضمن جدول أعمال هذا المؤتمر، الذي ينشطه 200 محاضر، منتديات وجلسات عامة وموائد مستديرة تتطرق إلى عدة قضايا من بينها “أخلاقيات الذكاء الاصطناعي”، و”الاقتصاد والمال والرأسمالية الجديدة”، و”الابتكار والإنتاجية والشغل”، و”تحدي الإدماج الاقتصادي للمهاجرين”، و”الشباب والاقتصاد والابتكار” و”إفريقيا في أفق 2063″.

وتم الإعلان عن مؤتمر مونريال لأول مرة سنة 1995 من قبل المنتدى الاقتصادي الدولي للأمريكيتين، مع مهام محددة تتمثل في تطوير المعرفة بالرهانات الكبرى لعولمة الأسواق، وكذا التركيز على العلاقات بين الأمريكيتين وباقي القارات.